بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
نوفمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930   

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



أفضل الكلمات الدليلية الموسومة


شيخات قصيد عنزة وهي ثلاث قصائد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شيخات قصيد عنزة وهي ثلاث قصائد

مُساهمة من طرف حميد الشحاط في 30/09/15, 05:50 am

بسم الله الرحمن الرحيم
الشيخات الثلاث .. يسرني هنا ادوّن ثلاث القصائد في متصفح واحد مع نبذة عن مناسبة كل قصيدة...
القصائد التي سميّت الشيخات عند عنزة هي ثلاثة فقط ( مقحم الصقري ) وقد سماها ابن رشيد شيخه القصيد و الثانية قصيدة ( الشيخ مشعان بن هذال ) وقد سميت الشيخه نسبه إلى( الشيخ مشعان ) و الثالثة قصيدة( محمد الدسم ) وصيته لأخيه حيث سميّت الشيخة لغزارة معانيها ولما بها من النصائح *أما الشاعـر مقحم النجدي من المكيتل من الجلال من الصقور من عنزة المتوفى في حدود عام 1260هـ تقريباً فهو شاعـر مقل مع جودة شعـره ومن شعره هذه القصيدة وقد أطلق عليها أبن رشيد أسم الشيخة قالها يحث على حسن الجوار ومكارم الأخلاق ويعتز بفعل جماعته ولهذه القصيدة سبب وهو أن مقحم النجدي كان قد نزل عليه رجل من أحد القبايل مطالب بدم من قبل جماعته فأجاره وبقي عنده مدة من الزمن وكان لهذا الجار أبن صغير وعندما كبر ولد جارة لحق الصقري منه أذا فصبر كما صبر المهادي وعندما لم يبقى للصبر مجال طلب من جماعته أن يذهبون لجماعة هذا الجار فيطلبون العفو عنه وقبوله لكي يرجع لهم وفي حال طلبهم دفع دية فأن الصقور مستعدين لذلك وهو لم يخبرهم بما عمل أبن الجار من إساءة له ولكنه ادعى أن الموضوع حرص على إنهاء مشكلة جاره مع أخصامه وركبوا الصقور رواحلهم ومعهم النجدي وتوجهوا إلى جماعة الرجل لطلب أخصامه بالتنازل ووافقوا على قبوله بعد دفع الدية فدفعوا الدية الصقور وعاد الرجل إلى قومه ويقال أن الولد المؤذي عمل جناية عند جماعته فقتلوه ولما تسرب الخبر قال الصقري




شيخة القصايد الأولى :


( 1 ) مقحم النجدي الصقري


يا الله يالمعبود يا والـي الأقـدار
يا فارج الشدات لـو هـي كليفـه
أنت الذي تعلم خفيـات الأسـرار
معيش الخلند اللي عيونـه كفيفـه
يا رب يا رحمن عاون هل الكـار
يا معاون العبد الضعيف وسعيفـه
اللي مجالسهم بهـا بـن وبهـار
ونجر يصـوت للهواشـل رجيفـه
اللي صيانيهـم وسيعـات واكبـار
ومفطحات الحيل للضيـف ضيفـه
تقليطهم للضيـف قعـدان وأبكـار
وحيل الغنم وقت السنين الحفيفـه
حنا كما مشخص عن الصرف مابار
بالوزن نرجـح والدراهـم خفيفـه
حنا لك الله ما نخفي سنـا النـار
ولا ننـزل إلا بالديـار المخيـفـه
وحنا لـك الله للمعاديـن جنـزار
وعدونـا لـو هـو بعيـد نخيفـه
وحنا لك الله من بعيديـن الأخبـار
والنفس ما نلحق هواهـا حسيفـه
وحنا لك الله من قديـم لنـا كـار
عن جارنا ما قط نخفـي الطريفـه
نرفى خماله رفيت العـش بالغـار
ونودع له النفس القويـه لطيفـه
وعن المهونه والردا جارنا مجـار
برباعنـا يلقـا وناسـه وكيـفـه
والجار له قيمة وحشمـة وتعبـار
وجاراتنا عن كـل عايـز عفيفـه
ما زارهن من يبغي الحيـف زوار
ألا ولا عنهـن نـدس الغريـفـه
والجار ما نذكر خماله ولـو جـار
ولا ننهره بالقول لو بـان حيفـه
نبغي أن كانه بـدل الـدار بديـار
وقام يتذكر ما حصل مـن حليفـه
يعد ما شافت عيونـه ومـا صـار
والكل في جـاره يعـد الوصيفـه
جار على جـاره بختـري ونّـوار
وجار على جـاره صفـاة محيفـه
ولا بد ما تذهب تواريـخ وأذكـار
والطيب يشرى بالعمـار القصيفـه
الطيب نوهاته صعيبـات وأعسـار
مبطي لدسمين الشوارب وضيفـه
نكرم سبال الضيف حـق وتعبـار
يوم أن خطو اللاش شح برغيفـه
يا مزنة غراء من الوبـل مبـدار
برقه جذبنـي مـن بعيـد رفيفـه
هلت من القبلة هماليـل الأمطـار
من سيلها الوادي غدالـه وحيفـه
تنزل على الوديان من ديم مـدرار
وتصبح بها ريضان ربعي مريفـه
صبح المطر فاحت بها ريح الأزهار
وتخالـف النـوار مثـل القطيفـه
ترعابها قطعاننـا سـر وأجهـار
تقطف زهر مرباعها مع مصيفـه
قطعاننا مـا ترتـع بدمنـة الـدار
ترعى زماليق الفيـاض النظيفـة
ترعى بحد السيف قصاف الأعمار
في ضل مروين السيوف الرهيفـه
في ضفـة الله ثـم جبـر وجبـار
خيالـة يـوم المـلاقـا عنيـفـه
ترعى من البكري اليا خشم سنّـار
ما حده الـوادي لرجـم الحتيفـه
تسمن بها العرا من الذود معطـار
غبوقـة الخطـار عجـل عطيفـه
يبني عليها بنيـت اللبـن لجـدار
عقب الضعف صارت ردوم منيفـه
أن سوهجوا عنها معاميس الأبصار
حنـا نـرد اللـي يبيهـا نكيفـه
ما هي سوالف مسرد عقب ما نار
مع العرب يشبه لخطـو الهديفـه
ومن لا صبر ما حاش بالفود دينار
تصبح أحواله عند ربعـه كسيفـه
خطو الولد مثل البليهي اليـا ثـار
زود على حمله نقل حمـل أليفـه
يشدا هديب الشام حمّـال الأقطـار
اليا زودوا حملـه تـزاود زفيفـه
وخطو الولد مثل النداوي اليا طـار
صيده سمين ولا يصيـد الضعيفـه
وخطو الولد فعله على العيب والعار
صفر ٍ على عـود تضبـه كتيفـه
وخطو الولد كوبان ما يقرب الحار
لا نافـع نفسـه ولا منـه خيفـه
وصلاة ربي عد ما أخضر اشجار
على الرسول اللي علومه شريفه




*

شيخة القصايد الثانيه :*

( 2 ) مشعان بن مغيليث بن منديل الهذال


أما الشيخ مشعان بن مغيلث بن منديل الهذال من مشائخ قبيلة عنزة فهو شاعـر وفارس وله الكثير من الشعر دوّن بمؤلفات كثيرة وقد عاش في أواخر القرن الثاني عشر الهجري وأوائل القرن الثالث عشر وقتل في الشماسية سنة 1240هـ وله الكثير من الشعـر وقد كتب عدد من قصائده خالد الحاتم في كتابه خيار ما يلتقط من شعر النبط وغيره من الكتاب وهذه القصيدة من غرر شعـر الشيخ مشعان بن مغيلث بن منديل الهذال وهي المسماة ( الشيخة ) نسبة إلى الشيخ مشعان قالها بعد أن اقحطت ديار عنزة ورحل بهم إلى الشمال فتجول فترة من الزمن ثم عاد وهذه القصيدة يعدد بها بعض الديار التي داجوا بها خلال فترة رحيلهم عن نجد وقد أرسل له الشيخ ماجد بن عريعر أمير ألأحساء آنذال وشيخ بني خالد يطلب منه الرجوع ويخبره أن ديارهم قد نزلت من قبل بعض القبائل فعاد بالجهامة إلى الديار ونزل بها ورحلت القبائل التي كانت نازلة بالديرة وقال يوصف جميع ما جرى في هذه القصيدة مع حذف بعض الأبيات ووضع بدل بعض الكلمات نقاط يقول: الشيخ مشعان



يالله يـــا مـديــر الـهـبـايـب والأدوار
شانك عسى تصريف شانك لنـا خيـر
يــا الله يــا عـالـم خفـيـات الأســرار
يـا معتـنـي بالخـلـق والــي المقـاديـر
قلتـه ونـوم العيـن عـن جفنـهـا طــار
والقلـب كنـه فـوق حامـي المجامـيـر
مـن هاجـس بالقلـب مـا نمـت سهّـار
نــادي نـذيـرات الهواجـيـس وانـديـر
وأنـديـر حـيـلات بـالأريـا وتـبـصـار
وأرجي مـن البـاري عساهـا مسافيـر
لـولا شفاتـي فيـك يـا نجـد مـا أحتـار
فـكـري ولا كـثـرت عـلـي التفـاكـيـر
نـجـد العـذيـه دارنــا مـابـهـا أنـكــار
لوحـدنـا عنـهـا الـمـحـل والمـداهـيـر
جانـا الخبـر يـا لابتـي ولـيـت الــدار
حلوبـهـا الأجـنــاب هـــم والبقـاقـيـر
كـنـا بنـجـد ديـارنـا مـثــل الأســـوار
نأمـر وننهـا نحمـي الـجـار وأنجـيـر
حامينهـا فـي لابــة تسـقـي الأمــرار
عـدوهـم شــاف النـكـد والمخـاسـيـر
حنـا الـذي ترجـع لنـا كــل الأشــوار
اليـا صـار بالقـالات شّـوار وأمشيـر
حـنـا بـنـي وايــل بعيـديـن الأخـبــار
اليـا تــلا قــوا بالجـمـوع المشاهـيـر
حنـا أهـل الجمـع المسمـى اليـا سـار
مركاضنـا يشبـع بـه الذيـب والطـيـر
سـارن بنـا الزرفـات بقـبـال وأدبــار
من الغوطة الفيحـا إلـى غشلـة الديـر
مـابـيـن مـسـنـادٍ ومـابـيــن مــحــدار
يـا مـا قطعـنـا بدربـنـا مــن مشـاويـر
يــا مــا تعليـنـا عـلـى قــب الأمـهـار
وعيـرات الأنـضـى كنـهـن السنانـيـر
يهـومـن هـومـاتٍ بعـيـدات وأعـسـار
وكـم ذيـرن مـن غافـل مـا بعـد ذيــر
وكم فاجـن العـدوان غـرات وأجهـار
ويـا مـا تنحـوا عـن نحـاهـن مدابـيـر
ظـعـايـنٍ حــطــن مــلــك بـسـنـجـار
وبنـن علـى الخابـور زيـن الدواويـر
وتواهلـن الـزور حصـن لـهـن كــار
ومـن البطيـن اليـا الرهـا والمعامـيـر
وكتن مع الحاوي وداجـن بالأمصـار
وخــذن خفـارتـهـن بـفـكـر وتـدابـيـر
حطن على السلمان طيحات الأمطـار
وصارت لهن خضرا ولينـه محاديـر
وأقفـن وكالـن مـن شثـاثـا بالأسـعـار
وحـطـن لمـلـوم المسّـمـى مصـاديـر
ومـرن علـى رجـم الهيـازع وسـنـار
هاجن وماجن ثم داجـن علـى ضميـر
راجن على الشنبل وداسـن الأخطـار
وهدن به العاصـي بعسـر ومخاسيـر
ثــم أنتـحـن مــع كـفـة الـشـط عـبـار
ثـم أنتـون مـع روس هــاك العناقـيـر
بقطعـان يـنـون الخطـايـط والأ قـفـار
ايطيـرن جـول الحـبـاري المخامـيـر
نـروم مــن زيــن المـنـازل ونخـتـار
ونسـتـارد الـخـوة بـحـدب البـواتـيـر
قطعـانـنـا تـرعــى زمـالـيـق نــــوار
اليـا مـا غـدى فـوق الأباهـر قناطـيـر
نلقـا بـدال الـدار كــان الـزمـن جــار
ديــد العـسـل فيـهـا تعـيـش المفاقـيـر
دار بـهـا بالقـيـض غــدران وأنـهــار
والتمـن المجـروش ملـي الجواخـيـر
مثل المسوح اللي ترزّم علـى حـوار
دار مـريـه بالشـتـاء تسـمـن الضـيـر
حتى نخونا اللـي علـى نجـد حضّـار
وجتنـا رسالـه مـن زبـون المقاصيـر
مـن ماجـد بـن عريعـر حـر الأوكـار
شـيــخ لـنــا عـنــده مـعــزه وتـقـديـر
الشيخ اللي حيّف على البيض بالغـار
يـقـول ولـيـت داركــم يـــا لمنـاعـيـر
أولاد عــم ومــا حـذانـا لـهــم جـــار
وحنـا عليهـم نحمـي الجـار وانجـيـر
لابــــد مــــا نــاتــي لـبـانــات زوار
مـن ديـرة ثميـل وشثاثـا وأبــا القـيـر
والعايل اللي ضـاع فكـره والأبصـار
جينـاه بـأسـلاف الجـهـام ومضاهـيـر
خلـن فـوق الشبـك عـج الرمـك ثــار
وحلـوا هــاك الـيـوم خــز المغاتـيـر
وأركن على ورد الدجاني لهـب نـار
وغدوبـهـا الـويـلان مـثـل الـمـداويـر
وشــدن وحـطـن الثمـامـي بالأيـسـار
وخلن على العـدوان مثـل المعاصيـر
نبغـي يصيـر بنزلهـم مثـل مـا صــار
ذبــح الشـفـايـا وأغـتـنـام الـخـواويـر
وأبـــا أصـبــح مـقـيـم ولا ثـــار
وجابـن حــلال المحـمـرة وال0
كسـيـرة مــا قــط ذكــرت بـالأذكــار
فيهـا القـلايـع مـثـل روس الخنـازيـر
صحنـا عليهـم صيحـة باللـقـا الـحـار
حتـى جبرنـاهـم عــن الــدار تجبـيـر
جينـاه مثـل السـيـل طـمّـام الأوعــار
اليامـا غـدت عنـه الـبـوادي شعاثـيـر
وهــج المـعـادي مــا لقـيـنـاه بـالــدار
زبـن علـى الحـرة وذيــك الشناخـيـر
وصـلاة ربـي عـد مـا بالسمـاء طـار
وأعداد ما وردت ظوامي على البيـر
على الرسول المصطفى سيد الأبرار
نــور العـبـاد الـلـي يشـيـع التباشـيـر




شيخة القصايد الثالثة ً:


( 3 ) محمد بن حسين الدسم


ومن ابلغ قصائد محمد بن حسين الدسم في الحكمة والموعظة من تجارب الحياة هذه القصيدة وتسمى الشيخة حيث أن هناك ثلاث قصائد تسمى الشيخة منهن قصيدة الشيخ مشعان وقصيدة مقحم الصقري وهذه القصيدة وقد نشر بعض أبياتها البحّاثة الأردني روكس بن زايد العزيزي في كتابه معلمة التراث الأردني ونسبها لغير صاحبها وهاهي القصيدة كاملة قالها محمد يوصي أخيه أبو زعزوع فيقول :

(ي)
يا أخوي لك عندي وصاة مصيبـه

ترى وصاتي تلمس العقل وتصيب
ترى وصاة أخـوك مابـه معيبـه
ما دام أخوك مكمل العقل وامنيـب
لا بد أموت ولا ذرى تتقـي بـه
وأخشى توازى للدروب الضنابيب
سمـر الليالـي مـا تعلـم بغيبـه
ولا يعلم الا صاحب العلم بالغيـب
ودي تحّرص عن بلا كـل ويبـه
ويصير بك عرف وكمال وتأديـب
ولا المقدر صار مـا ينحكـي بـه
ما ينمحي هذا مـن الله مكاتيـب
أول وصاتي بالفـروض الوجيبـه
صوم وصلاة وأد كـل المواجيـب
وثاني وصاتي للأمـور الصعيبـه
أصبر وبأمر الله تهون المصاعيب
جرح عبي له مـا يكلـف طبيبـه
ولا فيه شي الا مضالـه تجاريـب
وثالث وصاتي تلعـةٍ ينعـدي بـه
تلقـى عليهـا بينـات المساريـب
واللي عدابه ذيب من بطن ذيبـه
ولا واحدٍ عدابها غير هـو ذيـب
ترى هذاك العرف من غير ريبـه
راعيه ما يطلب ولا لـه مطاليـب
ورابع وصاتي كثرة الهرج خيبـه
هرج بلا معناه مسموج وايخيـب
لا صار ما عندك علـوم غريبـه
وسط الرجال ترتب الهرج ترتيـب
وخامس وصاتي خفة الرجل عيبه
من كثر الدوجات يركض له العيب
أن كان ما عنـدك لـوازم تجيبـه
تنحر لزومك كان ما جاك واتجيب
وسادس وصاتي لك معزه وهيبـه
عليك بسفن البر حرش العراقيـب
ولا يعجبك زبد الغنـم والرويبـه
ترغب لحوش الضأن وتخلي النيب
راعي الغنم يشيب من قبل شيبـه
والبل معزة تجلي الهـم والشيـب
إلى اشلهب الوقت لو هـو حليبـه
يوصلك لديار الهنـا والتعاجيـب
وسابع وصاتي كان صابتك سيبـه
وتقدر على كثر الثمن والمطاليـب
بنت الحمولة والأصيـل العريبـه
اللي اقتناهن نال لـذة وترغيـب
واللي اقتنا بنت الـردي والهليبـه
أصبح بهم وجنب الربـح تجنيـب
والعوز يرث لـك مذلـه وريبـه
أردى الرجال اللي يسمونه السيب
عليك بالسقمة ولـو هـي تعيبـه
ما دام بك حيـل تنـط المراقيـب
ترى كثيـر المـال كلـن حبيبـه
ينقال له فت جاي لو ما فعل طيب
ومن قل ماله صار شنٍ أروي بـه
لو كان طيّب يكثرن به شواذيـب
وثامن وصاتي علمها ينحري بـه
ترى الدروب الفاسدة فعلها ريـب
درب الدنس والعايـزة والقريبـه
ترى هذيلن من كبـار العذاريـب
ثنتين من داخى عليهن احكي بـه
والعلم يضهر من أذان الأعاريـب
مداخي على عرضه مثل شق جيبه
ومداخي على وجهه تعيبه معاييب
وتاسع وصاتي عن مناقر شريبـه
لا صار ماهو من وساع المساريب
خلـه ويلقـا بالمـوارد لعيـبـه
عند الموارد يكثـرون اللواعيـب
ومن دوّر العيلات غربل نصيبـه
حسب حسابه من حساب المذاهيب
ومن ترك الشيطان حقه غدي بـه
ومن هاب طبات الملاعيب ما هيب
عن واحدٍ يبـلاك أو تبتلـي بـه
حديكـم يناحـر ديـار الأجانيـب
وعاشر وصاتي كان حلت مصيبـه
وبلاك ربك وابتلـوك المغاضيـب
أحذر تمضي مـا تسمـى غليبـه
أمض وتبيّن عن لحاق المشاعيب
أزبن على حصن الرجال الصليبـه
اللي يحلـون العقـود المناشيـب
اللي زبنهم ما يجـي لـه طليبـه
عده بعيطا عن سمـوم اللواهيـب
وعندي وصايـا للعقـول اللبيبـه
للي يضمه بالضلـوع المحاديـب
الضيف ضيف الله وصابه حبيبـه
أستقبل ضيفك في تهلي وترحيـب
قلط له الميسور وما هـان جيبـه
وأحلف عن المذخور دين المعازيب
وخويك اللي بالخـلا تبتلـي بـه
خيال ولا فوق عـوج المصاليـب
أو من مشى رجلي ولا له نجيبـه
أو عورة يبلا بهـا عالـم الغيـب
أصبر وراعي الصبر مشكور طيبه
عند اللي يدور الفخر والمراتيـب
وقصيرك اللي ما يصيبك يصيبـه
وصابه الله له كرامـه وتوجيـب
والعبد لا بد ما كتب لـه يصيبـه
واللي تجنب تايح الرمي ما صيب
الشيـوخ والحكـام زمـل منيبـه
بهم عمار وقضي لازم وتخريـب
ما ينومن من شان منهـم حليبـه
عقب الصداقه ينقلب كنه الشيـب
أهل خفايا وغيبهم مـا دري بـه
يتحدرجون بدون عيـب وتذنيـب
عشرانهم أهـل العلـوم العجيبـه
وصدقانهم مروين حـد المغاليـب
وأن كان ما حدا الثلاثـة تجيبـه
مالك بهم والدرب شرق وتغاريـب
خويهم ما يشتهـي نفـض جيبـه
حكاي وجهيـن يقـص العراقيـب
هـذي يوديهـا وهـذي يجيـبـه
وهذي يسويها بين صدق وتكذيب
واللي حكى بين الصحيب وصحيبه
مخرب ويخرب بين ناس اصاحيب
سوالفـه دايـم نميمـه وغيـبـه
ولا يستحي كوبان من كلمة العيب
راعي النقيلـي لا تـوارد قليبـه
خل الردي ما فاد قربه ولا ايثيـب
حذراك لا تنزل جوانـب شعيبـه
وبالك تحطه ياأبو زعزوع بالجيب







((((( منقول )))))




الموضوع منقول

_________________
, ابوراكان

حميد الشحاط

ذكر عدد المساهمات : 55
9946
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 08/08/2012
العمر : 33
الموقع : المملكة العربية السعودية

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://a-1234-alarab.wwooww.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى